سلايدشومجتمع

بروفيسور مغربي: عدم اعتراف فرنسا بـ”سينوفارم” لا يستند على أي دليل علمي

انتقد البروفيسور عز الدين الإبراهيمي، عضو اللجنة العلمية للتلقيح ضد “كورونا”، عدم اعتراف السلطات الفرنسية بلقاح “سينوفارم” المستخدم بشكل كبير في تلقيح المواطنين بالمغرب، مشيرا إلى أن هذا القرار لا يستند على أي دليل علمي.

وقررت السلطات الفرنسية، فرض تشديد إجراءات الدخول إليها من طرف المسافرين القادمين من المغرب، وذلك ابتداءً من يوم السبت المقبل 21 غشت الجاري، في إطار التدابير الصحية المتعلقة بوباء “كوفيد-19”.

وأشار ضمن تدوينة على حسابه بـ”فيسبوك”، أن فرنسا وضعت المغرب في اللائحة الحمراء كما وضعناها في لائحتنا بقرار علمي نحترمه، قبل أن يضيف قائلا: “لكن ما لا أفهمه لماذا لا تتبع ذلك بقرار علمي أخر باعتماد سينوفارم كما فعلت دول أوروبية أخرى كإسبانيا ومنظمة الصحة العالمية”.

وشدد على أن “المستفز أكثر هو أن تدرج ملقحي سينوفارم في خانة غير الملقحين، بأي دليل علمي… الله أعلم… ولنطرح السؤال العلمي هل على الملقحين بسينوفارم التلقيح بفايزر حال وصولهم إلى فرنسا؟ و على أي أساس علمي؟”.

المقالات المشابهة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى