alexa

“المينورسو” تفشل في إنهاء فوضى الكركرات، والمغرب يستعد عسكريا


حشدت القوات المسلحة الملكية المغربية عدد من الجنود بالقرب من المعبر الحدودي الكركرات، وذلك على وقع تجمع عدد من الانفصاليين بالمنطقة منذ الأربعاء المنصرم وقطعهم الطريق على عدد من سائقي الشاحنات التجارية المتجهة نحو موريتانيا.

وتسبب منع جبهة “البوليساريو” الانفصالية مرور السلع والبضائع الى الأسواق الموريتانية والإفريقية في ارتفاع صاروخي في أسعار الخضر والفواكه والعديد من المنتجات بالجارة الجنوبية الموريتانية، كما كبد هذا الأمر الشركات المغربية المصدرة خسائر مالية فادحة، خاصة بالنسبة لمصدري المواد الغذائية الطازجة وسريعة التلف.

هذا، و قام المغرب بحشد عناصر القوات المسلحة الملكية على بُعد كيلومترات من المعبر الحدودي، وذلك في تحرك منه لإنهاء فوضى الكركرات، خاصة بعد عجز القوات الأممية عن التحرك لحفظ الأمن بالمنطقة، في حين توجه الانفصاليون بالاحتجاج إلى بعثة “المينورسو” خوفا من رد مغربي مسلح.

اترك رد