رجل أعمال موريتاني يمول تحركات البوليساريو في الكركرات


قدم رجل الأعمال حمادي ولد بوشراية ، المقرب من رئيس موريتانيا السابق محمد ولد عبد العزيز ، دعما ماليا كبيرا لنشطاء جبهة البوليساريو الذين يتجمعون منذ اسابيع بمنطقة الكركرات ويغلقون المعبر التجاري مع موريتانيا.

و نقلت بعض المصادر وجود دعم مالي سياسي حصلت عليه جبهة البوليساريو من شخصيات سياسية أخرى مقربة من رئيس موريتانيا السابق محمد ولد عبد العزيز، تشجيعا تشجيعا لها على عملية إغلاق معبر الكركرات
وحسب مصادر نقلتها شبكات التواصل الاجتماعي فقد قدم ولد بوشراية مبلغ مليار دينار جزائري فى شكل مواد غذائية وألبسة لنشطاء البوليساريو فى الكركرات.

ومعروف أن الموريتاني ولد بوشراية تجمعه علاقات كبيرة بالجزائر في مجال الطاقة والغاز ،حيث سبق له أن وقع مع مجمع سونلغاز الجزائرية، مذكرة تفاهم لنقل وتوزيع الغاز بموريتانيا، وتوزيع تجهيزات كهربائية جزائرية في السوق الموريتاني.

وكانت تساؤلات كبيرة قد طرحت سنة 2019، في الساحة الموريتانية عن الصفة التي يحملها ولد بشراية لتوقيع اتفاقيات الشراكة باسم الدولة الموريتانية.

ولازالت موريتانيا تلتزم صمتا مريبا حول مايجري في معبر الكركرات، ولايُعرف كيف سيكون تصرف السلطات الموريتانية أمام هذا الدعم المالي لعملية تحريض ضد طريق تجاري حيوي لموريتانيا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com