أكادير : أرقام مهولة من حالات الاصابة و الوفيات بكورونا، تجعلنا نطرح السؤال ”إلى أين نريد أن تصل أكادير ؟”


سجلت عمالة أكادير اداوتنان خلال الأيام القليلة الماضية أرقام مقلقة من حالات الاصابة و الوفيات بكورونا، ما يجعل مستقبل عاصمة الإنبعاث في وضع الغموض بخصوص مستقبل الوباء.

هذا، و تميزت الثلاثة أيام الماضية بتسجيل أرقام مخيفة كانت على التوالي:557 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، في مقابل تسجيل 09 حالات وفاة ،في الثلاثة أيام الاخيرة.

هذا، الوضع دفع المتتبعين للشأن المحلي بأكادير، لطرح تساؤلات عن إمكانية شمول أو عودة المدينة لقرار الاغلاق من عدمه، خصوصا، و أن مدنا اتخذت هذا القرار رغم تداعياته، مع أنها سجلت أعدادا أقل من الإصابات و الوفيات المسجلة بأكادير .

و موازاة مع ذلك، أطلقت فعاليات مدنية نداءات مطالبة بضرورة تشديد الإجراءات الإحترازية لمواجهة تفشي الفيروس، خصوصا مع محدودية البنية التحتية الصحية بالمدينة، و التي لا تكفي لاستيعاب مزيد من المصابين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com