ارتفاع صاروخي لأسعار خدمات تجهيزات الإنعاش الطبية في المنازل


انتعش نشاط كراء خدمات تجهيزات الإنعاش الطبية الخاصة خلال الأيام القليلة الماضية، بعد ارتفاع الطلب عليها بمدينتي الرباط والدار البيضاء، عقب تسجيل ارتفاع صاروخي في عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد.

وشرع عدد من ساكنة الدار البيضاء والرباط في كراء أسرة طبية، مجهزة بمستلزمات الطب الاستعجالي والأوكسجين، يشرف عليها ممرضون متمرسون.

وتضاعفت أسعار كراء هذه المستلزمات الطبية بنسبة 200 في المائة خلال الأسبوعين الماضيين، نتيجة زيادة الطلب عليها، خاصة في المناطق الحضرية الكبرى.

وتتراوح أسعار كراء هذه المستلزمات ما بين 100 ألف و130 ألف درهم، لمدة تتراوح ما بين أسبوع و14 يوما، إضافة إلى تعويض خاص بالممرضة يبلغ 7 آلاف درهم، كمقابل لمدة المتابعة الصحية اللصيقة.

كما لجأ المواطنون إلى هذه الحلول في بداية الأمر بسبب تزايد الضغط على المؤسسات الاستشفائية العمومية، وغلاء تسعيرة المصحات الخصوصية، قبل أن تشهد هذه الخدمات الصحية المنزلية ارتفاعا بدورها مع تزايد الإقبال عليها من طرف الطبقة الميسورة التي يصاب أفراد منها بمرض كوفيد-19.

تقوم شركات مختصة بتجهيز غرفة العناية الطبية داخل منزل المصاب بمرض كوفيد-19، مجهزة بآليات للتنفس الصناعي وآليات طبية متطورة، يتم استرجاعها بمجرد انتهاء فترة الاستشفاء.

لتأتي هذه المستجدات في وقت يشهد فيه المغرب زيادة مضطردة في عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد، خاصة في مدينة الدار البيضاء التي تواصل قيادة قافلة المصابين بالفيروس المعدي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*