المغرب يواصل تعبيد الطريق بالكركارات و أوامر بعدم التساهل مع أي استفزاز


مباشرة بعد تطهير القوات المسلحة الملكية، أمس الخميس، لمنطقة الكركارات من ميلشيات البوليساريو، في عملية عسكرية سريعة، بطريقة ذكية ونوعية، أمام أنظار هيئة الأمم المتحدة، واصلت الفرق الهندسية العسكرية والمدنية، وفق ما أفاد به مصدر عسكري، تعبيد الطريق الرابط بين نقطة الكركارات والنقطة 55 بالحدود الموريتانية، مع بناء جدار عازل لحماية مستخدمي الطريق من أي استفزاز محتمل لقطاع الطرق من الجبهة الانفصالية.

وبحسب المصدر نفسه، تتواصل استفزازات عصابات البوليساريو ببعض النقاط من الجدار العازل، حيث يطلقون الرصاص في الهواء، ويفرون مباشرة بعد رد القوات المغربية المرابطة بخط الدفاع، مضيفا أن هذه العصابات، تسعى من خلال هذه العمليات الاستفزازية إلى تصوير فيديوهات، بغرض تجييش المحتجزين بالمخيمات.

وأكد المصدر ذاته، أن المنطقة الجنوبية تعرف حالة استنفار قصوى، كما أعطيت أوامر صارمة بعدم التساهل مع أي استفزاز، مشددا على أن أي تحريك للقوات الثقيلة بالمناطق العازلة، سيقابل برد صارم من المدفعية الملكية والقوات الملكية الجوية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*