أكادير : كورونا يقتحم مؤسسة تعليمية معروفة، وسط استنكار المخالطين لعدم إجراء التحاليل..


وفق مصادر عليمة، فقد تم تسجيل إصابة طالب بفيروس كورونا يوم الخميس الماضي بين طلبة شهادة التقني العالي، السنة الاولى، بمؤسسة الإدريسي التقنية بأكادير، ما خلق جوا من الهلع والارتباك في أوساط الطلبة المخالطين الذين طلب منهم الالتحاق بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني لاجراء التحاليل المخبرية.

غير أنهم تفاجأوا برفض إدارة المستشفى إجراء التحاليل للمخالطين مالم تتوصل بلائحة من إدارة المؤسسة، الشيء الذي اضطرهم للاتصال بالمؤسسة ومطالبتها بإرسال لائحة المخالطين للمستشفى.

لكن الأخيرة لم ترد على ذلك، ليبقى المخالطون بدون تحاليل، الأمر الذي ينذر بتحول المؤسسة الى بؤرة للوباء لاقدر الله، خاصة مع ضعف الإجراءات الاحترازية اللازمة لتفادي انتشار الفيروس، مع الاكتفاء بحث الطلبة على الالتزام بقواعد البروتوكول الصحي المطبق.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com