الجيش المغربي يدمر ناقلة أسلحة تابعة للبوليساريو وهذه هي التفاصيل


اضطرت القوات المسلحة الملكية المغربية، اليوم الأحد، للرد على استفزازات جبهة البوليساريو الانفصالية، ما خلف تدميرَ آلية عسكرية ناقلة للأسلحة، بمنطقة المحبس شرق الجدار الأمني.

وكشف منتدى القوات المسلحة الملكية، تفاصيل العملية، التي خلفت تدميرَ آلية عسكرية، حيث نشر على صفحته بـ”فيسبوك”، بأن رادارات الجيش، رصدت، صباح اليوم، تحركات معادية شرق الجدار الأمني لمجموعة من العربات المسلحة، التابعة للبوليساريو.

وأوضحت المنتدى، أن العربات شرعت في توجيه طلقات “رشاشاتها، عيار 14.5ملم و عيار23ملم، على مسافة بعيدة نحو الجدار”، الأمر الذي دفع القوات المسلحة الملكية، لتنفيذ التعليمات الصارمة، بعدم التساهل مع أي استفزازات، حيث قامت بردّ أدى لتدمير آلية عسكرية ناقلة للأسلحة، فيما لاذت البقية بالفرار.

وبخصوص ما إن كان هناك أي ضحايا في صفوف الجبهة الانفصالية، أشار المنتدى، إلى أن الواقعة، حدثت “شرق خطوط الدفاع، والتفاصيل ستعرف لاحقا”، مردفاً بأنه “تم رصد مجموعة من الاستفزازات بنقاط أخرى من الجدار لا تكاد تكون أعمالا صبيانية أكثر ما هي أعمال عسكرية”.

يشار إلى أن هذا الردّ، يعتبر الثاني من نوعه، بعد التعامل الصارم للجيش المغربي مع استفزاز آخر قبل يومين، نتج عنه تدمير آلية عسكرية تابعة للبوليساريو.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*