الفنانة لطيفة رافت تؤكد اصابتها بفيروس كورونا


عبر حسابها الشخصي على الانستغرام اكدت الفنانة المغربية لطيفة رأفت يومه الثلاثاء 8 دجنبر الجاري، إصابتها بفيروس كورونا المستجد مؤكدة انها ووالدتها بنفس المستشفى تصارع المرض اللعين وحالتها الصحية في تدهور واكدت في تدوينتها بالحرف : بعد أن اخبرتكم بمرض والدتي، أصبت بهذا الفيروس اللعين وباء كورونا و دخلت في نفس الحالة الخطيرة التي مرت على والدتي، نقلت بعدها على متن سيارة الاسعاف الى مستشفى الشيخ زايد و أنا أودع بيتي و إبنتي في حالة من الخوف و الهلع ..”مضيفة بالقول … عانيت كثيرا خصوصا عندما ينقطع النفس و كل أعضائك تتشتت و لا يبقى لك الا الله، هل سأقوم من هذه الوعكة ؟ هل أمي لازالت على قيد الحياة ؟ لكن الحمد الله حمدا كثيرا .. الآن الحمد الله مرت بسلام علي و على والدتي و اتمنى الشفاء للجميع ، طبعا ما زلت تحت المراقبة ، لم أسترجع قوتي بعد لكن الحمد الله خروجي من المستشفى و وجودي جنب إبنتي رفع من معنوياتي رغم انني لا استطيع ان المسها بعد…”. وتوسلت الفنانة لطيفة رافت من جمهورها ومحبيها الدعاء لها بالشفاء العاجل مطالبة منهم الالتزام بالتدابير الاحترازية المفروضة للوقاية من الفيروس اللعين لان الامه عصيبة وصعبة مشيرة في رسالتها بالحرف …. طبعا مهما وصفتلكم الألم فراه مضاعف، طبعا هناك لي كاتدوز عليه خفيفة لكن اذا وصلت للمرحلة لوصلتها و انت عايش بكل شيء اصطناعي و الامل فالحياة كايضيع .. ارجوكم حضيوا راسكم لوليداتكم و واليدكم و ما تستهونوش بهاد المرض و رحموا أصحاب الصحة و جنود الخفاء لي كا يتعدبوا و شفتهم كايجريوا باش يتعتقوا انسان مريض … الحمد الله .. الحمد الله ..

اترك رد