اتهامات علنية بالمحسوبية وتوجيه صفقات الطرق تهز مجلس النّواب


اتهامات علنية بالمحسوبية وتوجيه صفقات الطرق تهز جلسة مجلس النّواب حسب ماورد في جريدة المساء، بأن جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب عرفت نهاية ساخنة، بعد انسحاب الفريق الاستقلالي احتجاجاً على اتهامٍ صريح وجهه الوزير اعمارة إلى الحزب بتدبير صفقات سابقة بمنطق المحسوبية والزبونية.

وأضافت الصحيفة بأن ذلك، جاء في سياق رد وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء على اتهام مماثل صدر عن الفريق الاستقلالي، الذي قال إن المحسوبية تطغى في برمجة المشاريع وأن لديه عشرات الدلائل على ذلك، متابعةً بأن الفريق الاستقلالي، أشار إلى وجود مناطق وآلاف الدواوير، التي تعيدها قطرات قليلة من المطر، غلى خمسينيات القرن الماضي.

واسترسلت الجريدة، بأن الفريق الاستقلالي، نبه إلى أن سكان جهة الشرق، لا يفهمون كيف أن بعض الطرق يتم بناؤها وإعادة تزفيتها مراراً، في حين أن مناطق أخرى تبقى خارج الأجندة، مشيراً إلى غياب الحكامة وتفشي المحسوبية، كما قام الفريق بجلد حصيلة الحكومة والوزارة وفشلها في تحقيق العدالة المجالية خاصة في المناطق الجبلية والحدودية.

اترك رد