حسنية اكادير تعقد جمعها العام عن بعد غدا الثلاتاء وسط ترقب تام


أخبار7 | Akhbar7
يعقد فريق حسنية اكادير لكرة القدم مساء الثلاتاء 15 دجنبر الجاري جمعيه العامين للموسمين 2019/2018 و2020/2019 بتقنية المناظرة المرئية او ما يعرف بالاجتماع عن بعد وستتم خلاله مناقشة التقارير الادبية والمالية للموسمين الماضين وكان غالبية منخرطي النادي قد طالبوا الرئيس بعقد الجمعين العامين حضوريا باعتبار ان عدد منخرطي الحسنية لا يتجاوز ل 54 منخرطا والمدينة اصلا تتوفر على فضاءات تسمح بعقد الجمع العام في احترام تام للتدابير الاحترازية الوقائية وراسلوا الجامعة الملكية في الموضوع ومعهم السلطات المحلية لكن الحسنية كان لها راي اخر فتشبتت بعقده عن بعد ولم يتوصل منخرطوا النادي بالتقارير الادبية والمالية الا مساء يوم الاثنين 14 دجنبر عن طريق تقنية التراسل الفوري الواتساب واعتبر عديدون ان القانون يفرض توصلهم بالتقارير اسبوعين قبل موعد الجمع العام من اجل مدارستهما وتمحيصهما وهو ما لم تحترمه ادارة النادي خاصة وان الجمعين العامين سيكونان عن بعد .

وبحسب نص التقارير التي توصل بها المنخرطون وتم اسثتناء الصحافة الرياضية في سابقة في تاريخ الجموع العامة للاندية الرياضية وربما الانتقاد التي طال المكتب المسير للنادي وفضح مجموعة من الامور ربما لم ترق مسؤولي الحسنية وتم استبعاد ممثلي الاعلام الرياضي لكن مهما يكن فالاعلامي لا ينتظر هدايا وانما يبحث بمصادره الخاصة عن كل المستجدات وهكدا فان التقارير المالية للحسنية برسم موسم 2019/2018 و 2020/2019 جاءت كالاتي

موسم 2019/2018 المداخيل بلغت ما مجموعه 60.503.373.36 درهم في حين بلغت المصاريف ما مجموعه 64.942.695.92 درهم

موسم 2020/2019 المداخيل بلغت 53.299.380.67 درهم اما المصاريف فبلغت 58.512.659.59 درهم

وينتظر محبي وانصار الحسنية بفارغ الصبر ما سيؤول اليه الجمعين العاميين للحسنية في افق بلورة تصور وخطة لاستعادة توهج الحسنية علما ان الجامعة الملكية المغربية رفضت تاهيل بقية لاعبي الحسنية رغم الضمانات المالية التي تقدم بها الرئيس بسبب الديون المتراكمة في ذمة النادي لفائدة لاعبين سابقين للحسنية وصل بهم المطاف للجنة النزاعات الى حين تسوية كل النزاعات المالية القائمة او تقديم ضمانات مالية اضافية كعقود احتضان جديدة مثلا حسب مصادر مقربة ،كما ان النتائج الاخيرة للحسنية خلال بداية الموسم الحالي لا تبشر بالخير و صب جمهور ومحبي الحسنية جام غضيهم على بعض لاعبي الحسنية وعلى المكتب المسير في اشارة منهم الى ان التعاقدات الاخيرة للنادي لم تشفي الغليل ولم تبرز ما هو منتظر منها علما ان الفريق السوسي من اصل ثلات مباريات حقق تعادلان وهزيمة ولم يقوى خط هجومه من تسجيل اي هدف وهو المقبل على مباراة حارقة وسط الاسبوع الحالي امام الوداد البيضاوي الجريح بمدينة الدارالبيضاء

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*