وزير بريطاني سابق: “المملكة المتحدة ستفتح قريبا قنصلية في الداخلة و فرنسا ستحذو نفس الأمر”


ساهم القرار الأمريكي في الاعتراف الرسمي بسيادة المغرب على مجموع صحرائه في تشجيع دول عظمى أخرى للسير في نفس الاتجاه و منها بريطانيا.

و في هذا الصدد، صرح وزير بريطاني سابق أن المملكة المتحدة ستفتح قريبا قنصلية لها في مدينة الداخلة المغربية و هناك أخبار شبه مؤكدة بكون فرنسا تسير في نفس الاتجاه هي و عدد من الدول القوية سياسيا و اقتصاديا.

و أكد الوزير البريطاني السابق ديريك كونواي بأن المرسوم الذي أصدرته أمريكا بخصوص الصحراء المغربية مفيد ومشجع للغاية وأن افتتاح قنصلية أمريكية في الداخلة لا يعكس فقط شرعية السيادة المغربية على الصحراء، بل يعترف أيضا بالتقدم الاقتصادي الذي تشهده المنطقة بفضل الجهود التي تبذلها الدولة المغربية.

و أوضح الديبلوماسي البريطاني أن بلاده قد قررت بدورها الاعتراف بسيادة المغرب على صحرائه ، مضيفا بأن بريطانيا تربطها اتفاقيات اقتصادية وتجارية قوية مع المغرب وستتقوى أهمية المغرب لبريطانيا بعد خروجها من الإتحاد الأوروبي، خاصة عبر تزويد السوق البريطانية بالمنتوجات الفلاحية والسمكية والفوسفاط.

و ختم ذات المسؤول السياسي بأن لندن ستفتح قريبا قنصلية بريطانية في الأقاليم الجنوبية للمغرب حيث تم فتح قنوات التواصل مع الجانب المغربي لوضع كل اللمسات على تدشين مقر القنصلية الجديدة، كما أشار لكون فرنسا ستكون أيضا من المعترفين بسيادة المغرب الكاملة على صحرائه في وقت قريب.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com