تلميذ ينهي حياته بطريقة مؤلمة ضواحي شفشاون


أخبار7 | Akhbar7

أقدم تلميذ عشريني، أمس الثلاثاء، على وضع حد لحياته شنقا، داخل منزل يسكنه رفقة زملائه بمركز با احمد، الواقع بسواحل عمالة إقليم شفشاون.

وحسب مصادر مطلعة، فإن المعني بالأمر، الذي كان يتابع دراسته قيد حياته في مركز با احمد، عثر عليه معلقا بواسطة حبل داخل المنزل المذكور.

وفور علمها بالواقعة المؤلمة، انتقلت على وجه السرعة مصالح الدرك الملكي والوقاية المدنية مرفوقة بالسلطات المحلية، إلى مكان الحادثة، وقامت بمعاينة جثة الهالك، قبل توجيهها صوب مستودع الأموات بمستشفى محمد الخامس بمدينة شفشاون، قصد إخضاعها للتشريح الطبي، بتعليمات من النيابة العامة المختصة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*