أيت ملول/ عريضة تتصدى لمشروع إنتاج مُستحلب الإسفلت بالمدينة لدواعي صحية وبيئية


دعت جمعيات المجتمع المدني بمدينة أيت ملول عبر وسائل التواصل الاجتماعي إلى التوقيع على عريضة لرفض مشروع استغلال وحدة لإنتاج وتخزين مُستحلب الإسفلت بالمدينة، وذلك عقب فتح بحث عمومي من طرف المجلس البلدي للمدينة قبل الترخيص للمعمل.

هذا وقد دخلت على الخط جمعية حماية المستهلك بأيت ملول وجمعيات تنشط في مجال البيئة وجمعيات ثقافية واجتماعية إضافة إلى الفاعل المدني بالمدينة قصد التصدي لهذا المشروع الذي اعتبره مواطنو المدينة بمختلف مشاربهم مضر بالبيئة والصحة العامة للمواطنين، ناهيك عن الأَضرار التي يتسببها هذا النوع من الصناعات والتي تهدد صحة المواطنين وينتج عنه أمراض متعددة كالأمراض التنفسية والصدرية، السرطان الكبدي، كما أنه يضر بالكلى والكبد والدم إضافة إلى أمراض جلدية وحساسية متنوعة، حسب العريضة.

وفي حديث مع أحد المواطنين الموقعين على العريضة، يقول (ع.ص) إن من المصادقة على مثل هذه المشاريع وسط المجمعات السكنية إخلال بالنظام البيئي والصحي ما يفرض تدخل الجهات الوصية قصد التصدي لهذه المشاريع والعمل على توفير وعاء عقاري خارج المجالات الحضرية والآهلة بالسكان حتى لا تتسبب في كوارث لا تحمد عقباها، ونحن كشباب مدينة أيت ملول مع مقترح جلب مشاريع اقتصادية جديدة للمنطقة وحل مشكلة البطالة في صفوف الشباب التي تستفحل يوما بعد يوم والتي تزايدت مع كورونا، لكننا في ذات الوقت؛ ندعو الجهات المُخول لها تدبير الشأن العام بالمدينة البحث عن حلول تتوافق وواقع الحال البيئي والاجتماعي والاقتصادي للمنطقة، وعموما لا بد من إيجاد حل لهذه الشركة وتخصيص فضاء يحافظ على البيئة والساكنة بالدرجة الأولى، يضيف ذات المصدر.

متابعة/ عبد الرحيم الصالحي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*