اعتقال اليد اليمنى ل”بوتزكيت” زعيم مافيا العقار بسوس ماسة بعد سنوات من الإختباء


ذكرت مصادر صحفية مطلعة، أن الصدفة قادت أمن المحمدية إلى إعتقال ( م.أ ) اليد اليمنى ل”بوتزكيت” زعيم مافيا العقار بتيزنيت وكلميم، والمختفي منذ سنوات، على هامش قضية تتعلق بالنصب والاحتيال على أحد ضحاياه بوجدة في مبلغ 19 مليون سنتيم.

وكانت النيابة العامة قد وجهت ضده قبل حوالي 9 سنوات شكايات من ضحايا مافيا العقار، من أهمها شكاية المسنة “إبا إجو” صاحبة الصرخة المدوية أمام ابتدائية تيزنيت، التي استولى بوتزكيت على منزلها بطرق ملتوية.

وأضافت ذات المصادر، أن الموقوف وبعد تسليمه لأمن وجدة والاستماع إليه، تبين بعد تنقيطه أنه مبحوث عنه في مجموعة من القضايا، كان قد اختفى مند سنوات، بعد أن ورد اسمه في مجموعة من قضايا بيع عقارات الغير، وقررت النيابة العامة إحالته في حالة اعتقال على قاضي التحقيق الذي أمر إيداعه السجن المحلي بوجدة .

وكانت قضية “بوتزكيت” رئيس مافيا العقار بتيزنيت وكلميم قد إستأترت بإهتمام الرأي العام الوطني طيلة السنوات الماضية بالنظر إلى تعدد ضحاياه وتعدد الشكايات الموضوعة ضده من طرف المتضررين من شبكته.

اترك رد