دورة فبراير هل هي الاخيرة في الولاية الحالية ؟


تقرير ومراسلة السباعي المهدي

جدول حافل وهام بدورة فبراير العادية للجماعة الحضرية بالقصر الكبير على مدار برمجة يومين 4و5من الشهر الجاري، البداية من الساعة العاشرة والنصف صباحا بالمقر دار الثقافة محمد الخمار الكنوني.

الى كل الاعضاء الاوفياء لثقة المواطنين القصريين اغلبية ومعارضة من واجبكم الحضور والنقاش والتصويت ولكن عليكم استحضار المصلحة العامة للساكنة لان هناك 20نقطة تنتظر الممثلين الشرعيين بقوة القانون انتم من ستحددون مستقبل مدينة طالها التهميش والاقصاء.

و بالنسبة لمشروع اتفاقية التدبير المفوض للنفايات المنزلية والمشابهة لها رقم 1/2021بفترة 2021/2028 هنا لابد وان تقرروا في مصير قصراوة لمدة 7سنوات اما للاحسن واما للتقهقر والامانة والتاريخ سيحاسبكم.

دراسة عرائض المجتمع المدني المقاربة التشاركية والديمقراطية التشاورية والياتها الواضحة تحسب لانفتاح الجماعة الحضرية كقوة اقتراحية لما فيه خير للساكنة
الدراسة والمصادقة على نقط 3و4و5و6و7و8و9و10و11و12و13و14و15
في هاته الدورة ربما تكون الاخيرة لهذا المجلس ومكوناته فيجب الحرص على التشبث بالقيم والمبادئ واتحاذ المتعين لان هناك من سيعود اذا دخل اللعبة الانتخابية وهناك من اكون له اخر دورة في حياته فلهذا على الجميع ان يجسد الضمير الانتدابي وتفعيل تمثيليته وارجاع الامانة بسلام والتاريخ يسجل لنا او علينا خصوصا ونحن نعيش اكبر جائحة في مر العصور.

نصيحة اتركوا اثرا طيبا لتذكروكم الساكنة بخير.

اترك رد