من جديد التساقطات المطرية تعري البنية التحتية بمدينة الطنطان


متابعة هشام بيتاح

كشفت الأمطار التي تساقطت اليوم بمدينة الطنطان ضعف البنيات التحتية بالمدينة، وعرت على عدم استيعاب البالوعات لكمية المياه، إذ منها ما هو غير موجود أصلا، ومنها ما هو في طور الإنجاز، ومنها ما هو مغلق بسبب تراكم الأزبال والأتربة ومخلفات البناء. كما ساهمت الحفر المنتشرة بالشوارع في تذمّر السائقين والمارة والتزامهم الحذر بمختلف نقاط المدينة.

واعتبر عدد من سكان مدينة طنطان، في تصريحات الى جريدة اخبار7، أن عدم تعميم عملية تنقية البالوعات التي قامت بها الجهات المعنية قبل سقوط الأمطار بالمدينة، كان عاملا أساسيا تسبب في اختناق قنوات تصريف المياه، ما أدى إلى عرقلة السير وتضرر منازل المواطنين ببعض الأحياء ، داعين الجهات المعنية إلى استثمار المعلومات المتوفّرة من لدن الأرصاد الجوية واتخاذ الاحتياطيات الاستباقية.

وطالب المتحدّثون بتهيئة شوارع المدينة والقضاء على الحفر المنتشرة بها، والإكثار من البالوعات لتصريف المياه، خاصة على مستوى الأحياء الشعبية، وتطبيق القانون في حق الذين يباشرون أشغال البناء ويتسببون في إغراق البالوعات بالرمال والحصى ومخلفات البناء.

اترك رد