السلطات المحلية بطانطان تستعد لإدخال حافلات النقل بين الجماعات وسائقي سيارات الأجرة غاضبون


هشام بيتاح

نظم مجموعة من أرباب سائقي سيارات الأجرة الكبيرة صباح الاثنين 8 فبراير، أمام مقر عمالة إقليم طانطان، وقفة احتجاجية تعبيرا عن غضبهم ومعاناتهم داخل هذا القطاع.

فقد أكد عدد من السائقين ممن التقينا بهم ان هذه الخطوة جاءت بعد نهج السلطات الوصية سياسة التجاهل ، أمام تفاقم الأوضاع الاجتماعية والمهنية للسائقين.
فبالاضافة إلى ما تعرفه المحطة الطرقية من مشاكل فإن ممتهني هذا القطاع يعانون في ظل هذه الأزمة وما زاد الطين بلة على حد تعبيرهم هو مصادقة السلطات على اتفاقية إدخال حافلات النقل والرابطة بين طنطان وباقي الجماعات الأخرى، وهو ما اعتبره السائقين تعميقا لجراحهم ومعاناتهم داخل هذه المدينة، مما سينتج حرمان مجموعة من سائقي سيارات الأجرة الكبيرة من كسب قوت عيشهم بعد دخول الحافلات.

وقد طالب السائقون من عمالة طانطان التدخل والجلوس مع السائقين للإطلاع على مشاكلهم في هذه الفترة بالذات مؤكدين عزمهم على مواصلة احتجاجاتهم وتصعيدها، الى غاية تحقيق الإنصاف والمساواة.

اترك رد