فريق من الباحثين بأكادير ينظم أياما دراسية حول الإعلام الرقمي.


سينظم فريق من الباحثين في سلك الدكتوراه و الطلبة الجامعيين التابعين لكلية الآداب والعلوم الانسانية ابن زهر، أكادير، أيام دراسية تحت شعار: “أي مهارات في عصر الإعلام الرقمي”.

هذا، وسيحتضن فندق المونيا أولاد محالة، بتارودانت، هذا الحدث المزمع إقامته يومي 27 و 28 مارس المقبل، حيث سيسلط الضوء على وسائل الإعلام والمعلومات الجديدة ومهارات الاتصال، ومهارات الإعلام في العصر الرقمي، وسبل التثقيف الإعلامي ضد الأخبار الكاذبة والمعلومات المضللة، فضلا عن التربية على فن الإعلام بالجامعة.

وعلاوة على ذلك، يسعى منظمو هذا الحدث العلمي الأكاديمي، وفي مقدمتهم ماستر ” الخطاب ومهن التواصل”، التابع لكلية الآداب والعلوم الإنسانية بأكادير، والأستاذ الجامعي إسماعيل علوي، إلى تسليط الضوء على المستجدات التي يعرفها الإعلام الرقمي، وذلك في سياق تأهيل الطلبة و عموم المشاركين في هذا النشاط الدراسي لمواكبة التحولات الرقمية التي يشهدها العصر.

يذكر أن تنشيط هذا الحدث الأكاديمي سيعهد لطلبة الدفعتين الأولى والثانية لماستر” الخطاب ومهن التواصل”، فضلا عن طلبة الدكتوراه و أساتذة من الطاقم البيداغوجي للماستر، إلى جانب ضيوف آخرين سيعملون على إغناء الرصيد المعرفي للمشاركين في هذا النشاط، خاصة في مجال الإعلام الرقمي.

اترك رد