الفديرالية الإسلامية تجتمع برئاسة جهة طوسكانة. مغاربة إيطاليا في الطليعة


ياسين بلقاسم – إيطاليا

عرف مقر جهة طوسكانة الإيطالية (حكومة محلية) يوم 20 يوليوز اجتماعا تشاوريا رسميا جمع نائبة رئيس الجهة السيدة مونيكا بارني ورئيسة مصلحة الفلاحة في نفس الحكومة المحلية السيد ماركو ريماسكي، برئيس الفديرالية الإسلامية الجهوية بطوسكانة السيد عبد الإله بلبولة مرفوقا بالسيدة عواطف أمازيغ والسيد عبد الفتاح نحلي الكاتب العالم للفديرالية.


وكانت على طاولة الإجتماع التشاوري مجموعة من القضايا، منها سبل إمكانية توفير اللحوم المدبوحة ومشتقاتها “الحلال” داخل المطاعم المدرسية والجامعية والمخيمات المدرسية والسياحية. بالإضافة إلى مناقشة مسألة ذبح أضاحي العيد الكبير والإجراءات الإدارية المتخذة.

وكشفت رئاسة الجهة على دعمها للأئمة والخطباء في جميع المراكز الاسلامية ال 24 التابعة للفدرالية الاسلامية بطوسكانة، للإستفادة من فحوصات مجانية للكشف عن فيروس كورونا المستجد.

وصلة بالتفاعل الإيجابي مع المجتمع الايطالي الذي تقوده الجالية المغربية بإيطاليا عامة وبطوسكانة خاصة، فقد سبق للفديرالية الإسلامية والمراكز والجمعيات المنضوية فيها، المكونة في أغلبيتها من الجالية المغربية، التبرع، في إحدى مبادراتها الإنسانية المتنوعة، بمبلغ حوالي 30 ألف أورو لدعم مستشفيات طوسكانة في مكافحة كوفيد19 وتنظيم حملات الدعم بالدم والمواد الغذائية الأساسية للمحتاجين.

ونوهت السيدة بارني نائبة رئيس الجهة بمجهودات الجالية: “يتعلق الأمر بنموذج كبير لمواطنة نشيطة غنية بقيم مشتركة في التضامن والأخوة أكثر من إندماج بسيط”، مؤكدة على “أننا بصدد تدشين حوارا بين المؤسسات الرسمية والدينية من أجل الإعتراف بالقيمة المضافة الذي يمكن تقديمه للاختيارات السياسية من أجل طوسكانة  مندمجة ومتعايشة”.

ومن زاوية “إنما الأعمال بالنيات..” علق السيد بلبولة، بتواضع في تصريح صحفي، أن ما قامت به الجالية بإيطاليا يدخل في “إطار قيم وتقاليد المغاربة في نشر الخير والمحبة والتضامن. نحن في الميدان خدمة للإنسانية”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*