إدخال الحيوانات والدراجات النارية و السيارات إلى المدارس يثير قلق الآباء والأمهات بسوس ماسة


اشتكى العديد من الآباء والأمهات من عدم احترام بعض الأطر التربوية على صعيد جهة سوس ماسة القانون الذي يمنع إدخال السيارات والدراجات النارية والحيوانات إلى المؤسسات التعليمية.

ويشكل هذا الوضع خطورة بالنسبة للتلاميذ الذين يمكن أن تهاجمهم الحيوانات، فضلا عن أن حدوث أي عطب تقني أو تماس كهربائي داخل المؤسسة قد يقود إلى احتراق السيارات ووقوع ما لا تحمد عقباه.

في هذا السياق، أفادت مصادر مطلعة لأكادير 24 بأن المؤسسات التعليمية على صعيد الجهة تعج بالعديد من الخروقات، وما مشكل إدخال السيارات والدراجات النارية والحيوانات إلى المنشآت التربوية سوى واحد من بين الملفات الكثيرة المطروحة.

وأضافت ذات المصادر بأن حدوث أي كارثة داخل المؤسسات التعليمية إن بسبب السيارات أو الدراجات النارية أو الحيوانات، لن يُعلم من سيتحمل مسؤوليته، إن تأمين السيارة أم التأمين المدرسي، أو كلاهما أو لا أحد منهما.

وعلاوة على ذلك، سبق للعديد من الآباء والأمهات المنحدرين من مناطق مختلفة من الجهة أن نددوا بهذا الموضوع الذي يشكل خطورة على سلامة وأمن أبنائهم داخل المؤسسات التعليمية، إلا أن العديد من دور لقمان لا تزال على ما هي عليه.

اترك رد