أكادير: المصالح الأمنية تفك لغز الجثة التي عثر عليها أسفل عمارة سكنية


عرفت قضية الشاب الذي عثر عليه مساء يوم أمس الثلاثاء 24 مارس الجاري تطورات جديدة بعد التحريات الأولية.

وحسب مصادر مطلعة , فإن الشاب العشريني الذي كان يعاني من إضطربات نفسية ويعيش حالة التشرد بعدما غادر منزل أسرته, دخل خلسة إلى العمارة المذكورة قبل أن يصعد إلى السطح ويرمي بنفسه ليلقى حثفه على الفور.

وكانت جثة الشاب التي عثر عليها أسفل عمارة بحي بنسركاو وسط مدينة أكادير، قد إستنفرت مختلف المصالح الأمنية والسلطة المحلية التي هرعت إلى مكان الواقعة بعدما تلقت إشعارا من طرف الساكنة.

هذا, وقد تم نقل جثة الهالك لمستودع الأموات بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني من أجل إخضاعها للتشريح في الوقت الذي تم فيه فتح تحقيق في الموضوع من طرف المصالح الأمنية بأمر من النيابة العامة المختصة.

اترك رد