هيئة قناة السويس: استمرار عمليات الشد لتعويم السفينة الجانحة


أفادت هيئة قناة السويس اليوم الأحد إن أعمال الشد بالقاطرات لتعويم السفينة الجانحة “إيفر غيفن” (Ever Given) التي تسد القناة ستستمر في توقيتات تتلاءم مع المد والجزر واتجاه الرياح.

وأضافت الهيئة في بيان أنه تم رفع حوالي 27 ألف متر مكعب من الرمال حتى عمق 18 مترا.

وقال رئيس هيئة قناة السويس أسامة ربيع لوسائل إعلام مصرية اليوم الأحد إن الرئيس السيسي أمر بالاستعداد لسيناريو تخفيف أحمال السفينة الجانحة في القناة.

وأشار رئيس هيئة قناة السويس إلى أنه عند التعامل مع سفينة بهذا الحجم، يكون من الصعب التكهن بنتيجة تعامل الكراكات أو القاطرات معها.

ولفت إلى أن نحو 321 سفينة تنتظر دخول أو مواصلة رحلاتها عبر القناة، وقال مصدر في صناعة الشحن إن من بينها العشرات من سفن حاويات وناقلات بضائع وغاز طبيعي مسال أو غاز نفطي مسال.

وعن أسباب جنوح السفينة، استبعد رئيس هيئة قناة السويس أن تكون سرعة الرياح هي السبب الرئيسي في جنوحها، مرجحا أن يكون هناك خطأ فني أو بشري تسبب في الحادثة، ومشيرا إلى أن ذلك سيظهر في التحقيقات.

اترك رد