alexa

أكادير : رجل سلطة برتبة قائد يتعرض لمحاولة التصفية الجسدية.

أكادير : رجل سلطة برتبة قائد يتعرض لمحاولة التصفية الجسدية.

تعرض رجل سلطة برتبة قائد لمحاولة اغتيال بالسلاح الأبيض مساء أول أمس الأحد 28 مارس الجاري، وذلك أثناء مزاولة مهامه في منطقة ولاد بوعزة بإقليم النواصر، بالدار البيضاء.

وذكرت مصادر محلية بأن القائد كان بصدد أداء المهام المنوطة به بخصوص مراقبة وتتبع قضايا البناء والتعمير، ومدى احترامها للضوابط القانونية، قبل أن يقف على أحد المخالفين وهو بصدد فتح باب بشكل مخالف للقانون ودون التوفر على أية رخصة أو وثيقة رسمية تسمح له بذلك.

ونتيجة لهذه المخالفة، حاول القائد الذي كان مرفوقا بأعوان السلطة المحلية ثني الشخص المعني بالموضوع عن أفعاله وقام بحجز البوابة، إلا أن الأخير لم يتقبل التعليمات الموجهة له من طرف رجال السلطة وعلى رأسهم القائد الذي دخل معه في مشادات كلامية تطورت إلى عراك بالأيدي.

هذا، وانتهى العراك بين الرجلين بتوجيه المواطن طعنة غادرة للقائد بسكين على مستوى البطن، قبل أن يقدم على طعن نفسه بذات السكين، الأمر الذي استدعا نقل كلا المصابين إلى قسم المستعجلات من أجل إسعافهما وإخضاعهما للعلاجات الضرورية.

إلى ذلك، أفادت ذات المصادر بأن القائد يتواجد حاليا بقسم العناية الطبية بالمستشفى الجامعي ابن رشد، حيث جرى إنقاذه، كما أن وضعه الصحي مستقر، في الوقت الذي ينتظر فيه أن تسلك هذه القضية مسارها القانوني الذي سيفضي إلى متابعة المواطن على ما أقدم عليه من أفعال في حق رجل السلطة.

يذكر أن مدينة أكادير بدورها كانت قد شهدت اعتداء مماثلا على رجل شرطة أثناء مزاولته مهامه بمدارة سوق مرجان الممتاز بأكادير، مساء يوم السبت الماضي، حيث تلقى طعنات غادرة بساطور على مستوى الظهر من طرف سائق دراجة نارية كان قد طلب منه موافاته بوثائق الدراجة، الأمر الذي خلف الشرطي في وضع حرج، في حين لاذ المتهم بالفرار.

اترك رد