alexa

رحيل السلامي والركراكي ضمن المرشحين

رحيل السلامي والركراكي ضمن المرشحين

قرر جمال السلامي، مدرب الرجاء البيضاوي لكرة القدم، وضع حد لمساره مع الفريق، والاستجابة لمطالب الجماهير الخضراء التي طالبت برحيله مباشرة بعد الهزيمة في مباراة الديربي أمام الوداد، بحصة هدفين دون رد، عن الجولة العاشرة من منافسات البطولة الاحترافية الأولى.

ووفق مصدر مطلع فإن جمال السلامي أخطر الرئيس رشيد الأندلسي، وكذا اللاعبين، خلال الحصة التدريبية، أول أمس الاثنين، بأنه سيقدم استقالته من منصبه، وأن المباراة المقبلة أمام نادي بيراميدز المصري، يوم الأحد المقبل، على أرضية ملعب المركب الرياضي محمد الخامس بالدارالبيضاء، عن الجولة الثالثة من دور المجموعات من مسابقة كأس الكونفدرالية الأفريقية “كاف”، ستكون الأخيرة في مساره رفقة فريق الرجاء البيضاوي.

وأضاف المصدر ذاته أن السلامي اتفق مع الرئيس رشيد الأندلسي بمواصلة مهامه إلى غاية المباراة المقبلة لعدم ترك الفراغ، ومنح إدارة النادي فرصة إعداد ودراسة مجموعة من الاقتراحات المطروحة حول خليفته في الإدارة التقنية، مشيرا إلى أن المكتب المسير للنادي توصل بعدد من السير الذاتية لمدربين مغاربة وأجانب، وسيجرى دراستها خلال هذا الأسبوع.

وكانت الجماهير الرجاوية خلال الوقفة الاحتجاجية، يوم الأحد الماضي، طالبت برحيل المدرب جمال السلامي في ظل الأزمة التقنية التي يتخبط فيها النادي، بعد تراجع النتائج وأداء الفريق خلال الفترة الأخيرة، وتسبب في ضياع مجموعة من النقاط في مسابقة البطولة الاحترافية الأولى، مشددين على ضرورة إعادة فريق الرجاء إلى سكته الصحيحة، وحل كل المشاكل التقنية الواضحة دون نسيان الجانب الإداري والمالي.

وأكد مصدر “لومتان سبورت” أنه، وبعد الوقفة الاحتجاجية الأخيرة، تغير موقف بعض أعضاء المكتب المسير للفريق، وأجمعوا على إنهاء العلاقة مع المدرب جمال السلامي لتفادي الاحتجاجات الجماهير الخضراء، خاصة أن الألترات “الكورفا سود” توعدت بالاستمرار في الاحتجاج حتى تحقيق مطالبهم، وأهمها رحيل المدرب جمال السلامي، واستقالة المكتب المسير النادي، وتشكيل لجنة مؤقتة من المنخرطين.

وكانت الجماهير الخضراء، التي كانت بأعداد مهمة فاقت كل التوقعات خلال الوقفة الاحتجاجية، استعانت بشعارات ولافتات قوية تطالب المدرب جمال السلامي بالرحيل، وأقرت بأن هذا المطلب لا محيد عنه في الظرفية الحالية، بسبب سوء النتائج، وغياب هوية الفريق بشكل واضح خلال الفترة الأخيرة.

وفي السياق ذاته، أوضح المصدر ذاته أن وليد الركراكي، المدرب السابق لاتحاد الفتح الرباطي، والدحيل القطري، يوجد ضمن المدربين المرشحين لخلافة جمال السلامي على رأس الإدارية التقنية للرجاء البيضاوي، مشيرا إلى أن وليد الركراكي، 47 سنة، له الرغبة في خوض أول تجربة في قيادة فريق بيضاوي، علما أنه كان مرشحا لتدريب الوداد البيضاوي في فترات سابقة.

اترك رد