alexa

نهاية لمغامرات “مول رونج روفر” الذي روع أكادير الكبير وهدد شخصيات نافذة بالإختطاف

نهاية لمغامرات “مول رونج روفر” الذي روع أكادير الكبير وهدد شخصيات نافذة بالإختطاف

وضعت مصالح الأمن بمدينة أولاد تايمة ضواحي أكادير نهاية لمغامرات “مول رونج روفر” الذي روع المدينة بخرجاته العديدة على مواقع التواصل الإجتماعي والتي يهدد من خلالها عدد من الأشخاص من بينهم برلماني معروف بالمنطقة بسوء المصير.

وجاء تدخل مصالح الأمن لتوقيف هذا الشخص الذي أصبح يهدد سلامة المارة وسط المدينة حسب مصادر مطلعة ، عندما قام هذا الأخير بتجاوزه للسد القضائي الموجود بالمدخل الغربي لأولاد تايمة بسرعة مفرطة. كما كان يتجاوز جميع الإشارات الضوئية الحمراء في تحدي صارخ لمقتضيات القانون بكل من أكادير وتارودانت.

وفجر موضوع إعتقال هذا الشخص الذي أصبحت تظهر عليه بعض علامات الإضطرابات النفسية مفاجأة كبيرة بعدما تبين أنه يشكل موضوع برقيات بحث بتهمة إصدار شيكات بدون رصيد تتجاوز قيمتها 300 مليون سنتيم.

هذا، وقد تم إخضاع الموقوف لتدابير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة.

اترك رد