alexa

سجناء يشتكون سوء المعاملة والتعذية بالسجن المحلي بطنطان وعائلة تؤكد ان ابنها تعرض للضرب

سجناء يشتكون سوء المعاملة والتعذية بالسجن المحلي بطنطان وعائلة تؤكد ان ابنها تعرض للضرب

هشام بيتاح
لم تتمكن عائلة السجين ‘الحسناوي’ من معرفة مصير ابنها، بعد أن تلقت معلومات مؤكدة عن نقله في حالة حرجة للمستشفى الإقليمي بطنطان، وهو ما اخبره به سجين اخر كان يتواجد بالسجن مؤكدا ان ابنهم تعرض للضرب من طرف إدارة السجن بعد نقاش بينه وبين الموظفين، نفس المصادر المقربة منه تؤكد ايضا إنه اعتداء تعرض له من قبل موظفين في سجن طنطان بعد نقاش دار بين عائلة السجين وموظفين أثناء تسليمهم مؤونة غدائية، وتطوره أدى إلى الدخول في مشاحنات بين السجين والموظفين انتهى بنقل الشاب إلى المستشفى الإقليمي بطنطان.
في ذات السياق تحدثت مصادر أخرى كانت قد غادرت السجن المحلي قبل ايام عن سوء معاملة يتعرض لها عدد من السجناء في هذا السجن المحلي، وأشارت إلى أن عددا من طلباتهم لزيارة الطبيب تواجه بالإهمال من قبل إدارة السجن. وكل من تجرأ على توجيه شكايات في الموضوع إلى الإدارة العامة للسجون، يهدد بنقله إلى سجون وأبعادها عن عائلته.

بالمقابل وفي حوارنا مع أحد السجناء أكد لنا ان نوعية التغذية داخل السجن سيئة للغاية ، خصوصا فيما يتعلق بالطبخ والذي يعتمد على (السوظا) ورداءة الطعام المقدمة. واكد على ان نزلاء السجن المحلي بطنطان ، يشتكون من تردي خدمة التغذية ، مؤكدين على ان الطعام اصبح غير قابل للأكل في الآونة الاخيرة .
كما اكد نفس المتصل ان السجن يعرف عشوائية في التيسير والتدبير.
ويطالب السجناء ادارة السجن ومن السيد وكيل الملك بابتدائية طنطان بالنظر الى شكواهم المتكررة حول رداءة الاكل ، ومراجعة هذا الامر مع الشركة الممونة .
تجدر الاشارة ان مندوبية السجون المغربية منع إدخال قفة المؤونة إلى السجون، التي كانت عائلات النزلاء توفرها لذويها المسجونين عند كل زيارة.

وينص نظام السجن المغربي، على أن كل معتقل يمكنه التوصل بالمؤونة مرة واحدة في الأسبوع يوم الزيارة، وفقا لنظام التصنيف السجني الذي يخضع له كل معتقل.
في الوقت الذي تم منح عملية اطعام السجناء إلى شركات خاصة ، التي تعاقدت معها ادارة السجن من أجل إطعام السجناء، من خلال مدهم بوجبات جيدة ضمانا لنظام غذائي متوازن ،وهو الامر الذي يؤكد مجموعة من السجناء بسجن طنطان غيابه بالكامل وعدم التزام شركة التغذية به.

اترك رد