فضيحة جنسية بطلتها زوجة المنقبة كانت تخون زوجها مع شاب بنفس الحي الذي تسكنه.


إهتزت مدينة القليعة بعمالة إنزكان أيت ملول ضواحي أكادير على وقع فضيحة جنسية مدوية بطلتها زوجة منقبة إستغلت ثقة زوجها لتقوم بنسج علاقة غرامية مع شاب بنفس الحي الذي تسكنه.

وحسب مصادر مطلعة ، فان الفضيحة تفجرت بعدما تقدم زوج المتهمة بشكاية في الموضوع لدی عناصر الدرك الملكي۔

واضافت ذات المصادر ان التحقيقات التي باشرتها مصالح الدرك الملكي فجرت مفاجات كبيرة بعد العثور علی رساٸل اباحية في هاتفها مرسلة من طرف عشيقها۔

وعند مواجهتها بالحجج، اعترفت الزوجة المنقبة بربطها لعلاقة غرامية مع عشيقها منذ مدة۔ حيث كانت تلتقيه في اماكن معزولة بعيدا عن الانظار۔

هذا، وقد تم توقيف العشيقين في انتظار تقديمهما للعدالة بعد انتهاء التحقيقات باشراف من النيابة العامة المختصة۔

اترك رد