توقف خدمات orange تعطل مصالح المواطنين والشركات المغربية ومطالب بالتعويض


عرفت الخدمات المقدمة من شركة ‘’أورونج’’ يوم أمس الجمعة، على المستوى الوطني انقطاعا مستمرا مما خلف استياء كبيرا لدى الزبناء الذين عبروا عن غضبهم جراء الخطأ التقني الذي كبد عدد من الشركات والمؤسسات والأفراد خسائر كبيرة.

وحسب شكايات عدد من مواطنين فإن خدمات الأنترنيت، توقفت بشكل نهائي، منذ الساعات الأولى من صباح يوم الجمعة إلى حدود منتصف الليل، مما كبد شركات خسائر مهمة وتعطيل لخدماتها، مما دفعهم للاستعانة بخدمات شركات الاتصال المنافسة.

كما شهدت منصات التواصل الاجتماعي، موجة غضب زبناء الشركة، الذين توجهوا إلى الصفحة الرسمية للشركة على الفايسبوك، حيث علقت زبونة بـ’’اليوم روبو قلت نستغل النهار و ندير الخدمة لي مدرتهاش قبل deadline ساعة عصبتوني و ضيعتو ليا النهار على والو. كنخلصوا الفورفي و مع ذلك كنشارجوا اتصالات باش تسوفينا، حاولوا تلقاو الحل راه كاتمرضوا الواحد’.

وأضاف معلق اخر على إعتذار الشركة الذي وصل إلى 17 ألف تعليق، خصنا تعويض اش هاد الحالة؟ ماشي حشومة شركة قدها قداش! و لي واقف على الانترنت ولا المكالمات اش يدير؟ اضطريت نشارجي اتصالات بسببكم. النهار كامل واخا تكونو مانعرف اش كتصلحو’’.

ونشرت الشركة اعتذارا على صفحتها بالفايسبوك قالت إنه ‘’على إثر عطب تقني على مستوى شبكتنا، تعرض عدد من زبنائنا لاضطراب في خدمة المكالمات و الإنترنت، نعتذر لزبنائنا الكرام عن أي إزعاج، في الوقت الحالي، فرقنا تسخر مجهوداتها لإصلاح الخدمة و إرجاعها إلى وضعها الطبيعي في أقرب وقت، نشكركم على تفهمكم’’.

اترك رد