alexa

وزارة التربية الوطنية تتعقب أوراق مستعملي الأنترنت في الغش خلال “الباكالوريا”

وزارة التربية الوطنية تتعقب أوراق مستعملي الأنترنت في الغش خلال "الباكالوريا"

تتجه وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي نحو تشديد تدابيرها لزجر الغش في امتحانات الباكالوريا، بعد تسرب أجوبة إلى شبكات التواصل الاجتماعي.

وفي السياق ذاته، وجه سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، مذكرة مستعجلة إلى مديري الأكاديميات الجهوية، يخبرهم فيها بموافاتهم على بريدهم الإلكتروني بملفات الأجوبة الخاصة باليوم الأول لاختبارات الدورة العادية للامتحان الوطني الموحد للباكالوريا، والتي قال إنه تم تداولها عبر بعض المواقع الإلكترونية، قصد اعتمادها في رصد حالات الغش خلال التصحيح.

ودعا أمزازي إلى التقيد بالمساطر القانونية المعتمدة في زجر الغش في الامتحانات المدرسية عبر طبع، واستنساخ جميع الأجوبة المتضمنة في الملف، الذي بعثه، بالعدد الكافي، وموافاة جميع لجن التصحيح بها، لزوما قبل الانطلاق الفعلي لعملية التصحيح.

ويجتاز هذه السنة امتحانات الباكالوريا 518430 مترشحا بنسبة 17.5 في المائة مقارنة مع العام الماضي، منهم 339533 مترشحا متمدرسا، و178897 من المترشحين الأحرار و319 مترشحا في وضعية إعاقة.

ورصدت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي 62 إطارا مرجعيا و339 موضوعا من عناصر الإجابة، استعدادا للامتحان، كما تم تجهيز 2408 مراكز للامتحان، و337 مركزا للتصحيح، وتم تجنيد 51650 مكلفا بالحراسة، و3447 مصححا.

وسبق للوزير أن تعهد أمام البرلمان بمواصلة تنفيذ الإجراءات، التي تم إقرارها في مجال تأمين الامتحانات، والحد من الغش، لضمان تكافؤ الفرص بين المترشحين.

يذكر أن الامتحانات بالنسبة إلى القطب العلمي والتقني والمهني انطلقت، أمس الثلاثاء 08 يونيو، في الساعة 8 صباحا، وستستمر إلى يوم غد الخميس، أما اختبارات قطب الآداب والتعليم الأصيل، فستبدأ يوم الجمعة 11 يونيو في الساعة 8 صباحا وستستمر إلى غاية يوم السبت 12 يونيو الجاري.

اترك رد