alexa

فيضانات أوروبا.أكثر من 120 قتيل في ألمانيا وفرار الآلاف في هولندا وتحذير من كارثة ببلجيكا

فيضانات أوروبا.أكثر من 120 قتيل في ألمانيا وفرار الآلاف في هولندا وتحذير من كارثة ببلجيكا

قالت السلطات الألمانية الجمعة إن عدد من لقوا حتفهم في فيضانات غرب البلاد قفز إلى 103، ليصل إجمالي عدد ضحايا الفيضانات غرب أوروبا إلى نحو 120 قتيلا، ومن جانبها صرحت أكبر شركة لتوزيع الكهرباء في ألمانيا بأن التيار انقطع عن 114 ألف منزل غرب البلاد.

وتصاعدت المخاوف من حدوث مزيد من الفيضانات غرب ألمانيا اليوم، مع احتمال تضرر سد آخر وتعرضه لشرخ، في أسوأ وفيات جماعية يشهدها هذا البلد منذ أعوام.

وتحولت مناطق كاملة إلى حطام بعدما اجتاحت فيضانات الأنهار البلدات والقرى في ولايتي نورد راين وستفاليا وراينلاند بالاتينات.

وتسببت السيول الناجمة عن الأمطار الغزيرة المستمرة منذ الاثنين الماضي في انهيار المنازل وتدمير عدد من الطرق والبنية التحتية.

ولا تزال بعض المدن مقطوعة عن باقي البلاد بسبب غرق الطرق وتدمير الجسور، في وقت تستمر عمليات إجلاء السكان من بعض المناطق غربي البلاد، وقد تم إعلان حالة الطوارئ في مناطق أخرى.

وفي بلجيكا، لقي 20 شخصا مصرعهم وفقد مثلهم في الفيضانات في البلاد، حسب أرقام مؤقتة قدمتها الجمعة وزيرة الداخلية أنيليس فيرليندن.

وقال رئيس الوزراء ألكسندر دي كرو، في مؤتمر صحفي، إن هذه الفيضانات “غير مسبوقة”، وأعلن يوم حداد وطني.

وأضاف “ما زلنا ننتظر الحصيلة النهائية، لكن قد تكون هذه الفيضانات الأكثر مأساوية في تاريخ البلاد” معلنا الثلاثاء 20 يوليو/تموز يوم حداد وطني.

وقد سُجّلت أضرار جسيمة على غرار ما حدث في كل من لوكسمبورغ وهولندا.

وفي هولندا فر الآلاف من منازلهم في جنوب البلاد يوم أمس الجمعة بعدما اخترقت المياه الآخذة في الارتفاع أحد السدود واجتاحت عددا من المدن.

اترك رد