alexa

بايدن يلقي خطابه الأول أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة


أعلن البيت الأبيض، أمس الإثنين، أن الرئيس جو بايدن سيلقي خطابه الأول من على منبر الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك.
وأوضح البيت الأبيض أنه من المقرر أن يسافر بايدن إلى نيويورك لإلقاء خطابه بشكل حضوري في 21 شتنبر الجاري. ويتعلق الأمر بأول خطاب يلقيه بايدن أمام الأمم المتحدة منذ توليه منصب الرئاسة في يناير المنصرم.

يشار إلى أن اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، أكبر تجمع دبلوماسي سنوي في العالم، عقدت العام الماضي، بسبب جائحة كوفيد-19، عبر الفضاء الافتراضي حصرا، فيما ستشهد هذا العام مشاركة بعض القادة حضوريا والبعض الآخر عن بعد.

وحتى اليوم تبلغت الأمم المتحدة من حوالى 100 رئيس دولة وحكومة عزمهم على القدوم إلى نيويورك.

وست عقد الاجتماعات هذه السنة وفقا لشروط صحية صارمة، إذ حدد العدد الأقصى لكل وفد داخل مقر الأمم المتحدة في سبعة أشخاص، في حين سيخفض هذا العدد إلى أربعة أشخاص داخل القاعة العامة.

وبالإضافة إلى ذلك، فإن أعضاء الوفود يجب أن يكونوا محصنين ضد كورونا أو خضعوا لفحص مخبري أثبت خلوهم من الفيروس.

وكانت الجمعية العامة قد اضطرت السنة الماضية إلى عقد مناقشتها العامة السنوية افتراضيا بسبب جائحة كوفيد-19.

وبدلا من أن يعتلي رؤساء الدول والحكومات منبرها في نيويورك لإلقاء خطاباتهم كما في كل عام، اضطروا يومها إلى تسجيل مقاطع فيديو لكلماتهم وإرسالها إلى المنظمة الدولية التي بثتها عبر الشاشة.

اترك رد