الناجي الوحيد من مجزرة تيبيحرين ..وفاة الراهب جان بيير شوماخر في المغرب

الناجي الوحيد من مجزرة تيبيحرين ..وفاة الراهب جان بيير شوماخر في المغرب

توفي جون بيير شوماخر، الراهب الذي نجا من مجزرة تبحرين سنة 1996 بالجزائر، أمس الأحد، عن عمر يناهز 97 عاما بمدينة ميدلت.

وكان جون بيير يعيش رفقة رهبان آخرين بمنطقة “أيت يافلمان”، بين جدران دير سيدة الأطلس، المتواجدة بين حي “بوعثمان أوموسى” و”تاعكيت”.

وفي 31 مارس 2019 خص البابا فرنسيس جون بيير شوماخر في بداية لقائه برجال ونساء الدين المسيحيين ومجلس سكن الكنيسة بكاتدرائية القديس بطرس بالرباط، بتحية حارة، وقبّل كل منهما يد الآخر، وسط تصفيقات الحضور.

وقد التحق جون بيير شوماخر، في بداية مشواره، بدير تيبحيرين في الجزائر سنة 1964، ومكث به إلى غاية سنة 1996، قبل أن ينضم إلى مجموعة بمدينة فاس تضم عددا من رجال الدين.

يشار إلى أن “مجزرة رهبان تبحرين” التي قامت بها مجموعة مسلحة في منطقة القبائل بالجزائر سنة 1996، راح ضحيتها 7 رهبان، فيما نجا منها “جون بيير”.

اترك رد