المكتب التنفيذي للنقابة الوطنية للنساخ القضائيين بالمغرب يعقد اجتماعا طارئا عبر تقنية التناظر المرئي

المكتب التنفيذي للنقابة الوطنية للنساخ القضائيين بالمغرب يعقد اجتماعا طارئا عبر تقنية التناظر المرئي

عقد المكتب التنفيذي للنقابة الوطنية للنساخ القضائيين بالمغرب اجتماعا طارئا عبر تقنية التناظر المرئي.

بعد نقاش عميق حول الدورية المشتركة للسادة المحترمون وزير العدل والرئيس المنتدب للمجلس الأعلى للسلطة القضائية ورئيس النيابة العامة.
ونظرا للآثار التي حدثت يومه الاثنين 20 دجنبر 2021 من ارتباك في سير العمل داخل مكاتب النساخ بالمغرب في العديد من المحاكم ، ولأن عدم تمكن العديد من المواطنين من الولوج إلى مرافق التوثيق بفعل الإجراءات التي أمرت بها الدورية المشتركة تسبب في فقدان النساخ والناسخات لجزء مهم من مداخيلهم الهزيلة أصلا .
فإن المكتب التنفيذي للنقابة الوطنية للنساخ القضائيين بالمغرب يعلن للرأي العام وللناسخات والنساخ القضائيين ما يلي:

  • رفضه التام لمضامين الدورية المشتركة والتي جاءت مخالفة لروح الدستور المغربي المتعلق بالحريات والحقوق العامة.
  • رفضه تقييد ولوج الناسخات والنساخ إلا بعد الإدلاء بجواز التلقيح في تناف تام مع المقتضيات القانونية التي لا تنص على إجبارية التلقيح.
  • مطالبته الجهات المعنية التراجع الفوري عن هذا الإجراء الذي أثر بشكل سلبي على السير العادي لمرفق التوثيق وكذا على مداخيل النساخ .
    دعوته كافة الناسخات والنساخ إلى التضامن ورفض كل أشكال التضييق .
    استعداد المكتب التنفيذي للنقابة الوطنية للنساخ القضائيين بالمغرب للتنسيق مع كافة نقابات وجمعيات وهيئات جسم العدالة في كل الأشكال النضالية التي ستخوضها.
    عاشت النقابة الوطنية للنساخ القضائيين بالمغرب .
    عاش الاتحاد المغربي للشغل.

اترك رد