جمارك طنجة تحجز سجائر ومعسل ومخدر الشيرا

جمارك طنجة تحجز سجائر ومعسل ومخدر الشيرا

تمكنت عناصر الجمارك التابعة لمصلحة الأبحاث والمراقبة البعدية بطنجة، مساء الخميس، من حجز كمية مهمة من مخدر الشيرا والسجائر ومادة المعسل المهربة.

وأكد محمد انس فرج، رئيس مصلحة الأبحاث والمراقبة البعدية للجمارك، التابعة للمديرية الجهوية بطنجة-تطوان-الحسيمة، أن عناصر الجمارك بالمصلحة مدعومة بأفراد من شعيبة طنجة قامت، على إثر معلومات دقيقة وفرتها إدارة الجمارك، وبعد إشعار السيد وكيل الملك، ب “مداهمة مكتب تجاري لإحدى الشركات ومخزنين بوسط مدينة طنجة معدان خصيصا لتخزين كميات مهمة من المواد الممنوعة”.

وتابع المسؤول، في تصريح لقناة M24، التابعة لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن “هذه العملية مكنت المصلحة من حجز مجموعة من المواد المهربة والممنوعة كما تم حجز مجموعة من المواد الاستهلاكية كانت تستعمل للتمويه عن النشاط الحقيقي للمحلين المذكورين”.

وأضاف أن “من بين المحجوزات كمية كبيرة من السجائر، وحوالي 100 كلغ من مادة المعسل المهربة”، بالإضافة إلى العديد من مستلزمات واكسسوارات التدخين، كورق التبغ وآليات الغربلة وتعبئات السجائر الالكترونية والقداحات وقنينات النرجيلة.
وأشار إلى أن من بين المحجوزات “طائرة مسيرة عن بعد (درون) وما يقارب 7 كلغ من مخدر الشيرا المعد على شكل 676 كبسولة معدة للبلع من أجل التصدير”.

وخلص إلى أن العملية تأتي في إطار مجهودات إدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة في محاربة التهريب والغش التجاري بشتى أنواعه وحماية المستهلك، موضحا أن البحث لا زال جاريا بالتنسيق مع النيابة العامة المختصة للكشف عن جميع المتورطين في العملية.

اترك رد