الانقطاعات المتكررة للماء الصالح للشرب  تُغضب ساكنة
القليعة 

الانقطاعات المتكررة للماء الصالح للشرب  تُغضب ساكنة<br>القليعة 

يشكو سكان مدينة القليعة عمالة انزكان ايت ملول من الانقطاعات المتكررة للماء الصالح للشرب  حيث شهد يوم  23 مارس 2022 انقطاع  للمادة الحيوية طيلة اليوم دون سابق اندار  ، مُسجلين عدم تدخل المصالح المسؤولة عن القطاع بالمدينة، لإبلاغ الرأي العام المحلي القليعي  بالأسباب الحقيقية الكامنة وراء الموضوع
وعبّرت فعاليات حقوقية، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، عن استنكارها لهذا الانقطاع المتكرر للماء الصالح للشرب. كما وجّهت نداءات، عبر صفحاتها، للمطالبة بإيجاد حلول واقعية لهذا المشكل، الذي ازدادت حدّته تزامنا مع ارتفاع درجة الحرارة بالمنطقة.
وقال ،السيد توفيق حيدة نائب رئيس المكتب الاقليمي للهئية المغربية  للعدالة الاجتماعية وحقوق الانسان إن هذا الانقطاع المفاجئ للماء الصالح للشرب خلّف موجة استياء، ما جعل عددا من المتضررين يُعبرون عن غضبهم مما وصفوها بـ”لامبالاة المسؤولين”.
واستغرب السيد توفيق  من عدم إخبار الساكنة بتوقيت الانقطاعات، رغم إلحاحها في كل مناسبة على هذا المطلب، وتأكيدها على ضرورة إشعارها بالمدة الزمنية التي سيغيب فيها الماء، من أجل اتخاذ الاحتياطات والتزود بما يكفي من هذه المادة الحيوية..

اترك رد