سفراء معتمدون بالرباط في جولة لسوس ماسة

سفراء معتمدون بالرباط في جولة لسوس ماسة

جريدة أخبار 7

بدأ، اليوم السبت، مجموعة من السفراء المعتمدين بالمغرب من بلدان إفريقية وآسيوية وعربية، زيارة استكشافية لجهة سوس ماسة يقفون خلالها على المؤهلات الاقتصادية والسياحية وفرص الاستثمار بالجهة.

ويضم الوفد سفراء الكاميرون وجنوب إفريقيا وغامبيا وغانا وغينيا بيساو ومالي وموريتانيا ورواندا وزامبيا والسلفادور وإيرلندا وإندونيسيا وكازاخستان وباكستان وسلطنة عمان.

وتم خلال هذه الزيارة، المنظمة من قبل مجلس جهة سوس ماسة في إطار التسويق الترابي للمؤهلات الجهوية ومن أجل جلب الاستثمارات، تقديم شروحات حول عدد من المشاريع المهيكلة بالجهة، على المستويات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية.

وتميزت هذه الزيارة، التي تستمر ليومين، بتنظيم لقاء تم خلاله استعراض مختلف إمكانيات الاستثمار التي تمنحها الجهة في عدد من القطاعات كالفلاحة والصيد البحري، وكذا مؤهلاتها في القطاع السياحي وما تزخر به المنطقة من مميزات ثقافية.

وفي كلمة بالمناسبة، أشار رئيس مجلس جهة سوس ماسة، السيد كريم أشنكلي، إلى أن هذه الزيارة تأتي في إطار استراتيجية الجاذبية الترابية وانفتاح الجهة على العالم، بهدف تعزيز التعاون وتبادل الخبرات.

وأضاف السيد أشنكلي أن التعاون والشراكة وفرا دعما فعالا ومفيدا لتنفيذ السياسة الجهوية في المجالات ذات الأولوية مثل التنمية الاقتصادية، وتشجيع الاستثمار، والتحول البيئي وغيرها.

وأكد المسؤول الجهوي أن مجلس جهة سوس ماسة أطلق العديد من التجارب الناجحة للتعاون اللامركزي مع جهات أجنبية في أوروبا وإفريقيا وآسيا، والتي تعززت بتوقيع مذكرات تفاهم واتفاقيات شراكة، ساهمت في تحقيق الأولويات المدرجة في التوجهات الاستراتيجية لجهة سوس ماسة.

من جهته، أشار رئيس المؤسسة الدبلوماسية، السيد عبد العاطي الحابك، إلى أن هذه الزيارة تأتي في إطار تجسيد الدبلوماسية الموازية، من خلال تنظيم سلسلة من الزيارات الميدانية واللقاءات للسفراء المعتمدين بالمغرب في جميع جهات المملكة، موضحا أن هذه الزيارات تتيح للدبلوماسيين فرصة للتعرف عن كثب على التنمية الاجتماعية والاقتصادية في المغرب، لا سيما في ضوء تنفيذ النموذج التنموي الجديد.

من جهته، أكد سفير الكاميرون وعميد السلك الدبلوماسي في المغرب، محمدو يوسيفو، على أهمية هذه الزيارة التي تشكل، حسب قوله، مناسبة لفتح قنوات للتواصل من أجل بحث أشكال للتعاون والشراكة والاستثمار في جهة سوس ماسة.

وتم بالمناسبة تنظيم زيارة للعديد من المشاريع التنموية بالجهة، بما في ذلك وحدة معالجة المنتوجات البحرية، ومحطة تحلية مياه البحر باشتوكة آيت باها.

ومن المقرر أيضا القيام بزيارات إلى قصبة أكادير أوفلا، وتيكنو بارك سوس ماسة، بالاضافة إلى مارينا المدينة.


اترك رد