السياحة الجبلية مدخل التنمية المستدامة بإقليم العرائش

السياحة الجبلية مدخل التنمية المستدامة بإقليم العرائش

السباعي المهدي.
الخطوة الأولى لتشجيع السياحة القرية هي البنية التحتية الضرورية التي ستعطينا سياحة داخلية وخارجية بدون مساحيق او تجميل اصطناعي …..اليوم المواطن والسايح اصبح يبحث عن الهدوء وجمال الطبيعة الحقيقية بوديانها وورودها وأزهارها اليانعة والبنايات الطينية اللزجة الحمراء التي تثير الناظرين …..الأفرشة التقليدية الماكولات الطبيعية بدون كيماويات ……الزائر القبائل الجبلية يحس بالهواءالنقي يدخل عروقه ويبعث الامل والحياة بدون معيقات تنفسية
الرهان الحقيقي هو اختيار السياحة القروية التي ستنعش الاقتصاد التضامني حتى للصانع اليدوي القروي الذي يبدع في سلات القصب واواني الخزف والطين ويصنع قفة السوق بالدوم الطبيعي ليجعل من كل آليات العيش البسيطة بدون تبعات التكنولوجيا الحديثة والمقلقة ……اليوم بدانا نعاين اقامات في أعالي الجبال فيها كل شروط الراحة والسكينة
لماذا لايريدوننا ان نحدث مشاريع مدرة للدخل تنشط القطاع السياحي بإقليم العرائش هناك من يضع العراقيل لكي لايظهر الجانب الاخر من التنمية الشمولية والضامنة العيش الكريم لذلك الفلاح البسيط الذي يعيش في قرون الجبال الشاهقة مازال محراثه الخشبي محركه لقلب الارض وحرثها بلطف وحنان ……كنت دائما اسمع في الندوات والموائد المستديرة ان المشاريع البسيطة تمنحنا سياحة بديلة

لابد من استرجاع مفهوم المواطنة لخلق قيادات محلية قروية شابة تبدع في احداث محطات سياحية تبرهن للكل ان العمل في قطاع السياحة بديل حقيقي للتنمية المستدامة

اترك رد