تارودانت تستقبل رمضان بجريمة قتل بشعة، سببها التحرش المقيت.

تارودانت تستقبل رمضان بجريمة قتل بشعة، سببها التحرش المقيت.

قبل ساعات من دخول أول أيام رمضان، شهدت منطقة أركانة بإقليم تارودانت، جريمة قتل بشعة راح ضحيتها شاب ثلاثيني على يد أحد أبناء منطقته.

وفي تفاصيل الواقعة المؤلمة، تعرضت سيدة تقطن بالمنطقة السابق ذكرها للتحرش الجنسي من طرف الهالك، الأمر الذي دفعها لشكايته لزوجها، حيث توجه رفقة شقيقه لتنبيه الضحية من إعادة فعلته مع زوجته، قبل أن ينشب بينهما تلاسن وإشتباك.

وفي خضم المشادة الكلامية التي تحولت للأيدي، استل شقيق الزوج سكينا و قام بتوجيه طعنات قاتلة للهالك في مختلف أنحاء جسده، قبل أن يفر رفقة شقيقه إلى الجبال المجاورة.

ومباشرة بعد إشعارها بالجريمة، حلت عناصر الدرك الملكي بعين المكان، حيث قامت بحملة تمشيطية لتوقيف الشقيقين اللذان عثرت عليهما بعد ساعات قليلة من هروبهما، فيما تم نقل جثة الهالك صوب مستودع الأموات.

اترك رد