اللجنة الجهوية لحقوق الانسان مراكش اسفي تعقد اتفاقية شراكة وتعاون مع المدرسة العليا للأساتذة بمراكش.

اللجنة الجهوية لحقوق الانسان مراكش اسفي تعقد اتفاقية شراكة وتعاون مع المدرسة العليا للأساتذة بمراكش.

إدريس دحمان.
تم هذا اليوم برحاب المدرسة العليا للأساتذة بمراكش عقد اتفاقية شراكة وتعاون بين اللجنة الجهوية لحقوق الانسان مراكش اسفي و هذه المدرسة.وءلك في إطار تعزيز اتفاقية الشراكة الاطار التي تربط اللجنة الجهوية وجامعة القاضي عياض بمراكش.وتهدف الاتفاقية الهامة بالنظر إلى الفضاء الذي ستعرف تنفيد بنودها في رحابه،كفلصفء للتربية والعلم والمعرفة،وكمجال لتأطير وتكوين اساتذة المستقبل،وما تكتسية من أهمية بالغة نشر الوعي بثقافة حقوق الانسان وتملكها والتبشع بها،كما تسعى هذه الاتفاقية إلى تبادل التجارب والخبرات وتبادل المعلومات والوثائق ذات الصلة بحقوق الإنسان،إصافة الى تنظيم الأنشطة المشتركة ذات الابعاد الحقوقية التي من شأنها أن تساهم في اثراء الفكر والحوار حول حقوق لانسان والمواطنة.
كما تساهم هذه الاتفاقية في توحيد الجهود بين كل الشركاء لتعميق الوعي بأهمية ثقافة حقوق الانسان عبر تفعيل نادي جسر للتربية على حقوق الانسان، المحدث في إطار تفعيل الحياة المدرسية بهذه المؤسسة العلمية والتربوية،وما يستلزمه من امكانيات ووسائل لتيسيير مهامه وتحقيق اهدافه الحقوقية.
هذا وقد احدث لجنة مشتركة بين كل من اللجنة الجهوية لحقوق الانسان مراكش اسفي والمدرسة العليا للأساتذة بمراكش ،من اجل تنزيل مرامي واهداف هذا الاتفاقية بتنسيق مع المؤسستين المعنيتين.

اترك رد