هيئة حقوقية تدخل على الخط في قضية التحرش الجنسي والتشهير بمتعلمة بثانوية “تيجيريا” بالعرائش

هيئة حقوقية تدخل على الخط في قضية التحرش الجنسي والتشهير بمتعلمة بثانوية "تيجيريا" بالعرائش

بقلم انوار الشرادي.
جدل حقوقي واسع النطاق داخل فضاء ثانوية مولاي محمد بن عبد الله التأهيلية بالعرائش بسبب تواتر في قضية التحرش الجنسي والتشهير بمتعلمة على امتداد أكثر من شهرين ، حيث دخل الفرع المحلي للهيئة المغربية للعدالة الاجتماعية وحقوق الإنسان بالعرائش على الخط بعد طلب التدخل والمآزرة من طرف جمعية أمهات وآباء وأولياء المؤسسة المذكورة أعلاه .

وتبعا لذلك ، فإن قضية التحرش الجنسي التي تفجرت داخل فضاء هذه الثانوية ، وصارت حديث المدينة بأسرها والمؤسسات التعليمية خاصة، والتي كانت ضحيتها كما يشاع تلميذة قاصر ، يقال غَرر بها أحد أساتذة اللغة الفرنسية العاملين داخل هذه الثانوية ، في تناقض تام مع الميثاق الأخلاقي الذي يؤطر المؤسسات التعليمية، كما يضرب في عمق شعار تخليق فضاء هذه المؤسسات والذي ترفعه الوزارة وتسعى إلى تنزيله على أرض الواقع.

وبعد أن اطلع الفرع المحلي للهيئة بالعرائش على فحوى هذه المحادثات والصور ذات الإيحاءات الجنسية الموجودة بالقرص المرافق للمراسلة في شأن قضية التحرش الجنسي والتشهير بمتعلمة ، هذا ناهيك عن خروج الأستاذ موضوع المراسلة (ع.ش) يومه 12 أبريل 2022 م في فيديو على وسائط التواصل الإجتماعي ، مما يؤكد وجود شيئا ما يستوجب فتح تحقيق فوري في الموضوع .

وجدير بالذكر أن جمعية أمهات وآباء وأولياء ثانوية مولاي محمد بن عبد الله التأهيلية بالعرائش تقدمت بشكاية إلى السيد المدير الإقليمي لوزارة التربية والتعليم الأولي والرياضة بالعرائش منذ شهور ،رفقة قرص يحتوي المحادثات ذات الإيحاءات الجنسية،و أخر يحتوي اتهام المتعلمة بإقامة علاقة مع خمسة أساتذة ويجزم فيه بمرضها ، ناهيك عن محضر استماع وشكاية من طرف أم التلميذة .

وبطبيعة الحال ، دعت الهيئة الحقوقية السيد المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بالتعليم الأولي والرياضة بالعرائش من خلال مراسلة حول الموضوع المشار إليه ، تحت رقم الإرسالية 021/ 2022 ، المرجع مكتب الضبط 777/ج – 21أبريل2021 إلى مايلي :
أولا: إرسال لجنة لتقصي الحقائق حول حقيقة ما صرح به الأستاذ في الفيديو على صفحته.
ثانيا:معرفة أسماء الأساتذة الخمسة الذين صرح بهم الأستاذ (ع.ش) واتهامهم بربط علاقة مع المتعلمة.
ثالثا: الاطلاع على المستندات الطبية التي اعتمد عليها الأستاذ (ع.ش) في جزمه بمرض المتعلمة النفسي.
رابع: التدخل لدى النيابة العامة للتحقق من صحة فحوى هذه المحادثات ذات الإيحاءات الجنسية من خلال الشراكة التي تجمعكم بها.
خامسا : السهر على ضمان حياة مدرسية سليمة .
وفي هذا السياق، أعلن الفرع المحلي للهيئة المغربية للعدالة الاجتماعية وحقوق الإنسان بالعرائش على “ضرورة فتح تحقيق فوري وناجع للكشف عن الحقائق والمعطيات والتحقيق العدالة.
كما جدد المكتب المحلي للهيئة بالعرائش بدعوة كافة المسؤولين بالإقيم إلى التعاون من أجل الحفاظ على حق المتعلمات في التحصيل داخل فضاء أمن بعيدا عن كافة أشكال العنف المادي والمعنوي الذي قد يتعرضن له .
رئيس الفرع المحلي للهيئة المغربية والعدالة الاجتماعية وحقوق الإنسان بالعرائش أنوار الشرادي

اترك رد