عن مولاي عبد الرحمان اوفقير رئيس ومؤسس الرابطة المحمدية للطرق الصوفية بالمملكة المغربية وخارجها


طابَ شربُ المدامِ في الخَلوَاتْ = أَسْقنيِ يانديمُ بالآنياتْ خمرةً تَركُهَا عَليناَ حَرامٌ = ليس فِيها إِثمٌ ولا شُبُها تْعُتِّقت في الدِّنانِ من قَبل آدم = أصلها طيبٌ من الطيباتْ أفْتِنيِ أيُّها الفقيهُ وقلْ لِي = هل يجُوزُ شربها على عَرفَاتْ أو يجوزُ الطَّوافُ والسَّعْيُ بها = وَيَلَبَّى ويُرْمى بالخْمرَاتْ أو يجوزُ القرآنُ والذكرُ بها = أو يجوزُ التسْبيحُ في الصَّلوَاتْ فأجاَبَ الْفِقيهُ إِنْ كانَ خمرَ = عنب فيه شيْ من المُسْكراتْ شُربه عندنا حرامٌ يَقِيناً = زائدٌ فيهِ شيْ من الشبهاتْ آه ياذَا الَفقيه لَوْ ذُقْتَ منها = وسمعتَ الألحْان في الخَلوَاتْ لتركتَ الدُّنيا وما أنْتَ فِيه = وتَعشْ هَائما لِيَوْمِ المماتْ

عن مولاي عبد الرحمان اوفقير رئيس ومؤسس الرابطة المحمدية للطرق الصوفية بالمملكة المغربية وخارجها

اترك رد