رسميا..المغرب لَنْ يسْمَح بالتّهريب المَعيشي بعد فتح مَعابِر سبتة ومليلية

رسميا..المغرب لَنْ يسْمَح بالتّهريب المَعيشي بعد فتح مَعابِر سبتة ومليلية

أكد مصدر مسؤول، أن السلطات المغربية لن تسمح مطلقا بجعل المعابر البرية “باب سبتة”، و”بني انصار”، بعد إعادة فتحها ممرات لأنشطة تهريب السلع والبضائع.

وراجت مؤخرا أخبار تفيد بعودة تهريب البضائع والسلع على مستوى معبري سبتة وبني انصار، بعد سماح السلطات الإسبانية والمغربية بعودة الحركية بالمعبرين المذكورين.

وكانت وزارة الداخلية الإسبانية، قد أعلنت أن منتصف الليل المقبل الثلاثاء 17 مايو، سيكون موعدا لإعادة فتح الحدود البرية سبتة ومليلية بعد عامين وشهرين من إغلاق المعبرين بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد.

وحسب صحيفة إل فارو الصادرة من مدينة سبتة، فإن وزير الداخلية، فرناندو العظمى، بعد ترؤسه الذكرى فعل 178 من الحرس المدني الذي عقد في مقر الحرس الشباب في VALDEMORO (مدريد)، صرح أنه سيكون هناك فتحاً تدريجياً يحدد بأمر وزاري. وعليه، فمن منتصف ليل الاثنين إلى الثلاثاء، السابع عشر من هذا الشهر فتح معبري تراخال بسبتة، وبني إنصار بمليلية، للمواطنين والمقيمين في الاتحاد الأوروبي وللمصرح لهم بالتجول في منطقة شنغن.

ويأتي هذا الإعلان الرسمي من طرف حكومة إسبانيا حول فتح معبري سبتة ومليلية في إنتظار الإعلان الرسمي من طرف الحكومة المغربية، حيث من المرتقب ان يتم إعلان شروط خاصة للدخول الى سبتة ومليلية.

اترك رد