الممثلة فاطمة جوطان تغادرنا الى دار البقاء

الممثلة فاطمة جوطان تغادرنا الى دار البقاء

انتقلت الى عفو الله ورحمته هذا اليوم بأحد المصحات التي انتقلت اليه من مستشفى الحسن الثاني بأكادير الممثلة المشهورة فاطمة جوطان بعد مرض عضال لم ينفع معه علاج ،وهي المرأة التي ساهمت بشكل فعال في اغناء ثقافة الأفلام والمسلسلات بلغتي العربية والأمازيغية ،اذ كانت المرحومة ضمن فرقة البدوي واستطاعت بشخصيتها الفذة ان تغزوا الأفلام والمسلسلات وشاركت في العشرات من الأعمال ابرزها مسلسل الدئاب ومولاي الشريف ،كما لها بصمات واضحة في افلام أمازيغية كثيرة ابرزها مع االممثل احمد أجفرار،بابا علي
رحم الله الفنانة فاطمة جوطان التي يحبها الجميع ويتقرب لها كل المخرجين والمنتجين لكونها فنانة لكل الأدوار ولكل زمان بامتيازات عديدة ،
وأخر اعمالها مشاركتها في بعض المشاهد بمسلسل بابا على الرغم من مرضها ومعاناتها الصحية التي الزمتها الفراش سواء بمقر سكناها بالدار البيضاء وفي اكادير التي تتواجد فيه أخيرا،رحم الله محبوبة الجميع صاحبة الأدوار الواقعية والدرامية فاطمة جوطان
ان لله وان اليه راجعون…….
متابعة لبنى موبسيط

اترك رد