نحن في حاجة إلى الاتحاد جميع القوى الحية بإقليم العرائش لننتصر على الحرائق المرعبة

نحن في حاجة إلى الاتحاد جميع القوى الحية بإقليم العرائش لننتصر على الحرائق المرعبة

رئيس جماعة قصر ابجير لحيمر محمد
على إثر النداءات المتكررة للمجتمع المدني الحي ودعوة السيد عامل إقليم العرائش بالانخراط لكل الجماعات الترابية لاقليم العرائش في التصدي لهاته الكارثة العديد لبى النداء والدعوة ولكن هناك استثناء جماعة القصر الكبير الحضرية جهزت جميع إمكانياتها اللوجيستيكية ووسائل النقل وبجانب الرئيس محمد السيمو كان هناك شاب اسمه معروف عبد السلام بلكناوية يتراس جماعة سوق الطلبة التي تعتبر من افقر الجماعات القروية باقليم العرائش ولكنه نظرا لذكاءه وفطنته استطاع حشد جميع الجمعيات العاملة على النقل المدرسي بسوق الطلبة لدعم منكوبي النيران باعالي الجبال
رجل اخر جماعته ضعيفة الموارد قصر ابجير استطاع ان يدعم الجماعات المتضررة بالحريق بحشد الجمعيات العاملة باوراش في تراب جماعته منهم من اطعم دواوير يوم الجمعة في احلم الظروف ……..
اذا كنا نتحدفلان إقليم العرائش كله داخل الوطن ونحن ابناء الوطن ….
ومن جانبناالاشادة بهؤلاء الرؤوساء الذين ابانوا عن غيرتهم ووطنيتهم وساهموا في العمل الانساني المستمر وليس هناك اي مجال للحكم عليهم وان أخذوا الصور نيتهم حسنة هو انخراطهم المسؤول واجبهم التوثيق ……
وحتى الجماعات ديال الجبال كتطفت والقلة وبوجديان راهم جزء من اقليمنا وجهتنا ووطننا ….
اليوم لابد ان نوحدالصفوف للحفاظ على الموروث الطبيعي وهي الغابات والحفاظ على الرأسمال البشري …
املنا كبير في غد افضل

اترك رد