الحقيقة الصادمة في مداشر إقليم العرائش

الحقيقة الصادمة في مداشر إقليم العرائش

السباعي المهدي.
لولا حضور الجيش المغربي والدرك الملكي والقوات المساعدة وبعض الفعاليات المدنية وكذلك لاننسى رجال السلطة واعوانها……
نرثي حال ساكنة العزيب احميمون صخرة القط ووووووو
كلهم عائلتنا واحبابنا ومغاربة اوفياء للوطن ..
رؤوساء الجماعات التي تعرف النيران طريقها واراضيها ومداشرها لايعرفون النوم او الراحة مجندون بكل امكانياتهم ومعهم النائب البرلماني الحاج محمد السيمو متواجد بثقله ومعدات جماعته الحضرية القصر الكبير مااثلج الصدر هو التضامن والدعم الحقيقي الذي اظهر عليهم بعض رؤوساءالجماعات الترابية
سوق الطلبة وقصر ابجير هما افقر الجماعات الترابية بإقليم العرائش متواجدون لقد صرح لنا عبد السلام بلكناوية سنبقى في الميدان مع اخواننا بالجماعات المتضررة حتى ننتصر وتعود الساكنة الى ديارها بسلام وامان واجبنا الوقوف الى حانبهم لانهم جزءمنا ….الوطنية الصادقة ……جمعيات رائدة في العمل النسائي والاجتماعي يوميا باعالي الجبال المتضررة
جمعية الصفاء للتنمية الاجتماعية والثقافية والبيئة رئيستها رشيدةالزياني ومعها محسنات اظهرن ان مازال الخير في مدينة القصر الكبير ولقد صرحت الاخبار 7 اننا سنبقى ندعم ونتواجد لاجل الحفاظ على ماتبقى من كرامة المرأة الجبلية القروية التي هي جزء منا والحفاظ على الأسر ينبغي تظافر الجهود والمزيد من الدعم اللامشروط كذلك هناك رؤوساء جماعات يدعموننا بوسائل النقل لن نعود الى ديارنا الا وساكنة جبال في امان واطمئنان دعواتنا الى كل المتدخلين ان يزيدوا من حضورهم الشخصي حتى ننجح جميعا …..
في المحن تعرف المعادن الأصيلة ولنا نساء قويات بالعمل التطوعي ومؤمنات بالواقع ….وفي هاته الحرائق ظهرت المرأة المنتخبة الصادقة والجمعوي الرائدة في الميدان
املنا كبير في غد افضل ….هناك نسوة متطوعات من الجمعية غالبتهن الدموع لما سمعنا انين النساء المتضررات

الحقيقة الصادمة
هو ان هناك نساء ورجال من ساكنة المداشر المتضررة لا يقدرون على مغادرة منازلهم انهم يفضلون ان يحترقوا ولن يتخلون عن منازلهم
طاقم اخبار 7 من أعالي الجبال المتضررة.
تقرير السبت الاسود 16 يوليوز 202

اترك رد