القنصل الفرنسي باكادير يذكر بالعلاقة الأخوية التاريخية في ذكرى تخليد اليوم الوطني

القنصل الفرنسي باكادير يذكر بالعلاقة الأخوية التاريخية في ذكرى تخليد اليوم الوطني

سعيد بلقاس: اكادير
شهد مقر القنصلية الفرنسية باكادير، مساء يوم الخميس الفارط، احتفالات القنصلية الفرنسية بعيدها الوطني، حيث عرف الحفل حضور احمد حجي والي الجهة و كريم اشنكلي رئيس جهة سوس ماسة والقنصل العام لفرنسا باكادير، الى جانب حضور شخصيات فاعلة في مجالات متعددة بالمدينة.
واستُهلت فعاليات الحفل بإلقاء النشيديْن الوطنييْن للبلدين، قبل أن يلقي لويس بلن القنصل العام لفرنسا باكادير، كلمة له بالمناسبة، نوهّ من خلالها بـعمق العلاقات التاريخية ومتانتها بين المغرب وفرنسا، مذكّرا في هذا الصدد، بـتضحيات المغاربة الى جانب الفرنسيين في الحربين العالميتين من اجل الحرية والكرامة وصد الأطماع التوسعية.
وأضاف القنصل العام الفرنسي، أن التضامن والعلاقات الأخوية القوية التي تجمع فرنسا بالمغرب، تشمل كافة الحقول السياسية والاقتصادية الاجتماعية، وستبقى متميزة ومتطورة دوما لمجموعة من الإعتبارات الموضوعية الراسخة التي تجمع دوما البلدين الشقيقيقين على مر التاريخ المشترك بين البلدين.
وأشار القنصل العام، الشراكة المغربية الفرنسية، تتميز، بشمولها مستويات متنوعة تهم مواضيع تمتد من السياسي والأمني وصولا إلى الملف السوسيو اقتصادي وكذا قضايا الهجرة والثقافة؛ وهو الامر الذي يزيد من متانة العلاقات بين الرباط وباريس، التي ما فتئت تتعزز عبر لقاءات متواصلة بين مسؤولي البلدين.
الى ذلك، عبر لويس بلين، عن فرحته مشاطرة الشعب المغربي الصديق فرحته، بمناسبة الإحتفال بذكرى العيد الوطني لفرنسا ، مذكرا بافاق التطور والتنمية التي تشدها المملكة في شتى المجالات الإقتصادية والإجتماعية، وكذا المكانة المرموقة التي تحضى بها المملكة وسط المجتمع الدولي نتاج جهوده المبدولة في عديد القضايا الدولية.

اترك رد