سيدي افني .. الدقيق المدعم في السوق السوداء أمام أعين السلطات

سيدي افني .. الدقيق المدعم في السوق السوداء أمام أعين السلطات

علي عادل.

تتواصل بإقليم سيدي افني ظاهرة انتشار
تجار الدقيق المدعم في السوق السوداء، بعد أن أخطأ الطريق إلى أفواه المستحقين وتحول إلى موضوع مضاربات غير مشروعة للإثراء من طرف حفنة من المضاربين.

ونددت فعاليات عبر تواصلها مع الجريدة، بما أسمته ” التلاعب بحصص جماعات نائية من الدقيق المدعم، وإعادة بيعها في تراب جماعات أخرى بضعف ثمنها الحقيقي، حيث تنشط شبكة الاتجار في المنطقة الرابطة بين تيوغزة ومركز سيدي افني، عبر سيارات من نوع “رونو س 15”.

وتساءل متضررون عن سر صمت السلطات المعنية من استمرار تحكم مافيا الدقيق المدعم في السوق السوداء في توزيع هذه المادة الحيوية، مناشدة هذه السلطات من أجل قطع الطريق على من سولت له نفسه التلاعب بمواد مدعمة من قبل الدولة، وتعتبر مادة أساسية في عيش الأسر المعوزة.

اترك رد