تفكيك شبكة للتهجير السري والإتجار في البشرضواحي أكادير


سعيد بلقاس: اكادير

علمت “الجريدة” أن عناصر الشرطة القضائية بمدينتي بيوكرى وآيت ملول التابعة لولاية امن أكادير، وبتنسيق وثيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، تمكنت زوال يوم الأربعاء 20 يوليوز الجاري، من توقيف ثلاثة أشخاص تتراوح أعمارهم ما بين 26 و42 سنة، أحدهم من ذوي السوابق القضائية، وذلكلاشتباه في ارتباطهم بشبكة إجرامية تنشط في تنظيم الهجرة غير المشروعة والاتجار بالبشر.                .
و قد أسفرت التدخلات الأمنية المنجزة في إطار هذه القضية، عن توقيف أحد المشتبه فيهم داخل منزل معد للكراء بمدينة بيوكرى، وبرفقته 20 شخصا من المرشحين للهجرة غير المشروعة، من ضمنهم امرأة وقاصريْن، قبل أن تمكن إجراءات البحث المتواصلة من توقيف المشتبه فيهما الآخرين بمنطقة “القليعة” ضواحي آيت ملول.

كما مكنت عمليات التفتيش التي باشرتها عناصر الشرطة القضائية في إطار هذه القضية، من حجز سيارة خفيفة، وسترة إنقاذ بحري ومجموعة من جوازات السفر والهواتف النقالة، فضلا عن مبلغ مالي من العملة الوطنية والأجنبية يشتبه في كونه من متحصلات هذا النشاط الإجرامي.

إلى ذلك، أظهرت عمليات التنقيط بقواعد بيانات الأمن الوطني، أن اثنين من الموقوفين يشكلان موضوع عدة مذكرات بحث على الصعيد الوطني، صادرة عن مصالح الأمن الوطني والدرك الملكي، وذلك للاشتباه في تورطهما في أنشطة إجرامية مماثلة.

وقد تم إخضاع منظمي هذه العملية، والمرشحين للهجرة غير المشروعة لإجراءات البحث القضائي، الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة؛ وذلك للكشف عن جميع المتورطين في هذه الشبكة الإجرامية، وكذا رصد امتداداتها وارتباطاتها المحتملة سواء داخل المغرب أو خارجه.

اترك رد