شكاية موجهة لعامل إقليم العرائش مازالت لم تلقى العناية من مواطنين ضد قائد بني عروس

شكاية موجهة لعامل إقليم العرائش مازالت لم تلقى العناية من مواطنين ضد قائد بني عروس

لحد كتابة هاته السطور لم يفتح تحقيق ولا بحث في قضية مواطنين تعرضوا للتقصير والاهمال من طرف قائد بني عروس
وحسب الخطاب الملكي السامي بمناسبة افتتاح البرلمان بتاريخ 14/10/2016
،(من غير المقبول .ان لاتجيب الإدارة على شكايات وتساؤلات الناس وكان المواطن لايساوي شيئا .او انه مجرد جزء بسيط من المنظر العام لقضاء الإدارة .قيدوم المواطن لن تكون هناك إدارة .ومن حقه ان يتلقى جوابا عن رسائله .وحلولا لمشاكله .المعروضة عليها .وهي ملزمة بان تفسر الاشياء للناس وان تبررقراراتها التي يجب أن تتخذ بناء على القانون ….)حسب مضمون الشكاية التي وجهها المتضررين الي عمالة الإقليم وحسب كلام ملك البلاد نصره الله وايده
وجب تدخل عامل إقليم العرائش لنتطلع الى بناء علاقة قوامها الشفافية والثقة والمسؤولية .
المواطنين يريدان إعادة فتح الشكاية لانهما لم يجيبا القائد على خطورة الأحداث والوقائع واهملا تظلمهما من جراء الجرائم التي تعرضا اليهما ….
فمن هنا يطالبان السيد العامل بالتدخل الشخصي لإعادة الامور الى نصابها وحفظ كرامة المواطن الحر في وطن حر .
وعلى العموم العديد من المواطنين يستنكرون أسلوب معاملة رجل السلطة مع شكاياتهم وفي غياب أدنى تحرك الدائرة المعنية بالأمر .
تتبع ومواكبة طاقم اخبار 7

اترك رد